الاثنين، 27 ديسمبر، 2010

علاج مرض ألتهاب المفاصل


http://www.ismailiaonline.com/images/topics/1_545325_1_34.jpg


التهاب المفاصل في نظر الكثيرين، مرض لا يصيب إلا المتقدمين في السن، غير أن الحقيقة غير ذلك فكثير من المصابين هم في العقد الرابع من العمر. النظرية السائدة تقول إن الإصابة بالالتهاب العظمي المفصلي تنتج عن تلف وبلى النسيج الغضروفي في المفاصل مع التقدُّم في السن، فيؤدي احتكاك العظام ببعضها إلى الألم والالتهابات. ويمكن لممارسة بعض الرياضات العنيفة وقتاً طويلاً، أن تؤدّي إلى النتيجة نفسها. أما النظرية الحديثة فتقول، إنّ الإصابة يمكن أن تسببها الالتهابات المزمنة الناتجة عن حالات مثل البدانة،

يعتبر التهاب المفاصل أحد اكثر المشاكل الطبية شيوعآ في العالم ، وهو يصيب واحدآ من كل سبعة اشخاص ، و ثمة أكثر من 100 نوع من حالات التهابات المفاصل والتي تختلف اسبابها و اعراضها و طرق علاجها .

وتشتمل العلامات التحذيرية لالتهاب المفاصل على ما يلي ( اعراض التهاب المفاصل ):-

- تورم في مفصل أو اكثر .
- تيبس صباحي متواصل .
- الم متكرر في احد المفاصل .
- عجز عن تحريك المفصل بشكل طبيعي .
- احمرار واضح و دفء في المفصل .
- ترافق ألم المفصل بحالات غير مبررة من ارتفاع درجة الحرارة أو انخفاض الوزن أو الضعف .

فعند ظهور أي من هذه العلامات حديثآ ودوامها لأكثر من أسبوعين ، يجب تقييمها طبيآ على الفور.

ومن الأهمية بمكان تمييز التهاب المفاصل عن الاوجاع والآلام البسيطة كالروماتيزم لعلاج الحالة بشكل صحيح .

وينتج التهاب المفاصل عن بلاء المفاصل أو تمزقها ، كما هو الأمر مع الالتهاب العظمي المفصلي ، أو عن تأذي المفصل أو إلتهابه أو إصابته بعدوى أو عن سبب آخر غير معروف، إلا أن إلتهاب المفاصل يستعمل للإشارة إلى معظم العلل المفصلية .

التمرّن :

يتبين مع الوقت أن التمرن هو على الأرجح الأكثر فعالية للتعامل مع اعراض التهاب المفاصل ، ويجب أن تتم التمارين بإنتظام للشعور بالتحسن ، لذا يتوجب عليك إستشارة الطبيب لمباشرة برنامج رياضي منتظم يتوافق مع حاجتك الخاصة .

بشكل عام ، أنت ترغب بالحفاظ على حالة جسدية جيدة يوميآ ، ويعني ذلك الحفاظ على مرونة الجسد وقوته وقدرته على التحمل ، وهذا ما سيحمي المفاصل من التلف الإضافي ويحافظ على استوائها ويخفف من التيبس والألم .

وثمة أنواع مختلفة من التمارين لإتمام أهداف عدة ، فلزيادة مرونة المفصل ، تعمل تمارين نظاق الحركة ( الشد اللطيف ) على تحريك المفصل من جهة إلى أخرى ، بيد أنه في حالات الإلتهاب العظمي المفصلي الحاد قد تسبب هذه التمارين ألمآ في المفصل، بالتالي ، لا تواصل التمرين لما بعد حدود الالم من دون نصيحة الطبيب أو الفيزيائي .

ويعتبر تحريك مجموعات عضلية واسعة لمدة 15 إلى 20 دقيقة هي الطريقة الفضلى للتمرن هوائيآ من أجل تقوية العضلات وزيادة قدرتها على التحمل ، وتشكل رياضات المشي وركوب الدراجة والسباحة والرقص أمثلة جيدة للتمارين الهوائية التي تُحدث ضغطآ خفيفآ إلى معتدل على المفاصل .

وفي حال كنت تعاني من زيادة مفرطة في الوزن ، تزداد صعوبة الحركة والتنقّل ، إذ يمارس الثقل ضغطآ على الظهر و الوركين و الركبتين و القدمين ، وهي من أبرز المناطق التي تصاب بالإلتهاب العظمي المفصلي ، والواقع أنه ما دليل واضح على أن زيادة الوزن تسبب التهابآ عظميآ مفصليآ ، إلا أن البدانة تؤدي إلى تفاقم الاعراض بشكل ملحوظ .

وستجد في نهاية هذ المقال شرحآ وافيآ عن التمارين مدعمآ بالصور

أبرز اشكال أو انواع التهاب المفاصل :

- الالتهاب العظمي المفصلي أو الالتهاب المفصلي العظمي

السبب والتوتر :

يعرف هذا المرض لدى عامة الناس بـ " خشونة المفصل " ، وأكثر المفاصل تعرضآ للمرض هو مفصل الحوض يليه مفصل الركبة .

يقترن بالبلاء و التمزق الطبيعيين للمفاصل ،

قد يعود السبب إلى خلل في توازن الانزيمات ، وتشيع هذه الحالة لدى الاشخاص ما فوق الخمسين من العمر ،

وتندر لدى الشباب ما لم يتعرض المفصل لإصابة مؤذية

اعراض اساسية:

  • ألم في المفصل بعد استعماله
  • انزعاج في المفصل قبل تغير الطقس أو اثناء تغيره
  • تورم و قلة مرونة في المفصل
  • كتل عظمية عند مفاصل الاصابع
  • اوجاع شائعة مع احمرار و دفء في المفصل أحيانآ
مدى خطورة الحالة :

غير خطيرة عادة ، ولكنها لا تزول مع أن الالم قد يظهر ويختفي، وتتمثل عواقبها في تعطّل المفصل في حالات نادرة ، ومن شأن مفاصل معينة كالورك و الركبة أن تتدهور لدرجة الحاجة إلى جراحة تبديلية ، ويؤدي عامل السن دورآ أساسيآ في ذلك .

وللمزيد من المعلومات يرجى زيارة الوصلة التالية

-ألتهاب المفاصل الروماتيزمي

السبب والتوتر :

هو من اكثر أنواع التهاب المفاصل الالتهابي شيوعآ ، وتتطور هذه الحالة بين سن العشرين والخمسين ، وتنجم على الأرجح عن مهاجمة الجهاز المناعي لنسيج بطانة المفصل

الاعراض الاساسية :
  • الم وتورم في المفاصل الصغيرة لليدين والقدمين
  • وجع أو تيبس عام خاصة في الصباح وبعد فترات الراحة
  • تورم و ألم وسخونة في المفاصل أثناء أول النوبة وذرتها
مدى خطورة الحالة :

هي أكثر انواع التهاب المفاصل إضعافآ ، فغالبآ ما تسبب هذه الحالة تشوهآ في المفاصل ، كما يعاني البعض من تعرق و إرتفاع في الحرارة يصحبهما فقدان لقوة العضلات المرتبطة بالمفاصل المصابة ، وغالبآ ما تكون هذه الحالة مزمنة مع أنها قد تظهر وتختفي

التهاب المفاصل المعدي أو التهاب المفاصل الصديدي أو الالتهاب المفصلي الناجم عن عدوى :

السبب والتوتر :

تحدث الإصابة نتيجة عدوى و تشتمل العوامل المعدية على بكتيريا وفطريات وفيروسات ، ومن شأنها أن تنجم عن مضاعفات لأمراض متناقلة جنسيا ، كما أنها قد تطرآ لدى أيّ كان .

وفي بعض الاحيان يكون المفصل هو الموضع الوحيد المصاب بالعدوى من الجسم ، برغم أنه في حالات أخرى تحدث عدوى المفصل كجزء من عدوى أشمل تصيب عدة أجزاء من الجسم مثلما يحدث في مرض لايم .

أعراض أساسية :

لا تكون الاعراض حادة ولا تدوم طويلآ، و لدى الكبار تصل اغلب العدوى البكتيرية الى المفاصل قادمة من الدم
  • الم و تيبس في احد المفاصل هو عادة الركبة أو الكتف أو الورك أو الكاحل أو المرفق أو الاصبع أو المعصم
  • تكون الأنسجة المحيطة دافئة ومحمرة و متورمة
  • قشعريرة و ارتفاع في الحرارة و ضعف أو ارهاق
  • يمكن اقترانها بطفح جلدي
  • غثيان
مدى خطورة الحالة :

قد يقوم طبيبك بشفط بعض السائل من المفصل لتحليله معمليآ، كما أنه قد يجري بعض الاختبارات بحثآ عن عدوى بالدم ، وعادة ما تحقق الضادات الحيوية القضاء على البكتيريا ، ونادرآ ما تستخدم مضادات الفيروسات نظرآ لأن أغلب الفيروسات يصعب القضاء عليها بالعقاقير ونظرآ لأن العدوى الفيروسية التي تصيب المفاصل غالبآ ما تزول من تلقاء نفسها .

وفي معظم الحالات ، يؤدي التشخيص والعلاج الفوريين لعدوى المفصل إلى شفاء سريع و تام .

وقد يوصي الطبيب بالعلاج الطبيعي لضمان استعادتك للحركة و قوة المفصل .

هذه الحالة إذا لم تعالج فقد تتلف العظام و المفاصل و ما يحيط بها من انسجة تلفآ تامآ ، وفي الحالات الشديدة من تلف المفاصل قد تحتاج لجراحة لإعادة بناء المفصل .

وللمزيد من المعلومات ، يرجى زيارة الوصلة التالية


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق