الاثنين، 28 سبتمبر، 2009

لاتقول لي عمرو ولاأبوتريكة شبابنا أهدافهم مزيكة

اهداف مباراه مصر و ترينداد و توباجو في كاس العالم للشباب

الفراعنة يفتتحون المونديال برباعية - تصوير ياسر عبدالله

حقق المنتخب المصري فوزاً كبيراً على نظيره التريندادي قوامه أربعة أهداف كاملة في المباراة الإفتتاحية لمونديال الشباب الذي يقام على أرض مصر.

قدم الفراعنة الصغار أداءا متميزاً استحق عليه الفوز وأضاع لاعبوه العديد من الفرص السهلة خلال اللقاء ولم يكن منتخب ترينداد صيداً سهلاً للفراعنة وكانواً نداً قوياً طوال المباراة.

سجل أهداف مصر عفروتو في الدقيقة 30 وتعادل جون ماك روكفورد لترينداد في الدقيقة 36 وأضاف حسام عرفات الهدف الثاني في الدقيقة 51 ثم محمد طلعت الثالث في الدقيقة 59 وأضاف حسام عرفات الهدف الرابع لمصر في الدقيقة 93 من اللقاء.

جاء الحفل الإفتتاحي للبطولة بسيطاً بعض الشيء وإن كانت أغنية الفنان المصري "عمرو مصطفى" هي أبرز لمحاته حيث تفاعل معه الجمهور بكل فئاته العمرية، وحتى بعض ممثلي اللجنة المنظمة للبطولة في المدرجات المخصصة للإعلاميين.

أحداث اللقاء:

بدأت المباراة سريعة من جانب المنتخب المصري بقيادة محمد طلعت الذي هتف باسمه بصورة مبالغ فيها من قبل 80 ألف متفرج، وقال له الجمهور "ألعب يا طلعت.. ألعب يا طلعت" الذي اكمل عامه الـ20 في مايو الماضي.

أثرت بالسلب هذه النداءات الجماهيرية على مستوى اللاعب فلم يبرز كل ما لديه في الملعب وترك رفيقيه "عفروتو وحسام عرفات" بمفردهما، وسرعان ما خف الضغط قليلاً مع تراجع الضغط الجماهيري خاصةً بعد ان هدد المنتخب الضيف مرمى الفراعنة بتسديدة من ركلة حرة مباشرةً في الدقيقة الثالثة من ركلة حرة مباشرةً تألق في إبعادها حارس إنبي "علي لطفي".

واستعاد المنتخب المصري سيطرته على زمام الأمور من الدقيقة 4 إلى 22 والتي لعب الترنداديون فيها بطريـقة (5/4/1) مع تنفيذهم الكرات الطولية من الخلف للأمام.

في الدقيقة 30 ظهر "حسام عرفات" لاعب الزمالك المصري بأنانية إذ تأخر في التمرير لطلعت أو لعفروتو مفضلاً التسديد بطريقة غريبة لتذهب جوار القائم الأيسر للحارس "سامويل".

وظهرت بعدها الجهة اليمنى لمصر التي قادها "علي محمد" الظهير الأيمن المتألق، وأدى هذا التألق لسيطرة مصر الكاملة على المباراة من الدقيقة 30 إلى 35 بسبب الأداء الهجومي المركز بفضل محمد طلعت وعفروتو واستطاع الأخير التوغل من الدفاع الترندادي في الدقيقة 31 ليُحرز هدف التقدم لشباب الفراعنة بقدمه اليسرى على يمين الحارس سامويل حارس نادي "يونايتد بيتروتيم" الترندادي.

لكن التراجع الغريب لمصر أدى لإحراز ترنداد لهدف التعديل في الدقيقة 36 بسبب خطأ دفاعي قاتل لقلب الدفاع "محمد حجازي" الذي مرر بالخطأ داخل منطقة جزاء مصر الكرة للاعب روشفورد الذي لم يتوان عن إحراز الهدف.

بداية الشوط الثاني استطاع الفراعنة إعادة تقدمهم وسط فرحة رئيس مصر "محمد حسني مبارك" الذي حضر من المدرجات وجواره رئيس الاتحاد الدولي للعبة "بلاتر".

استطاع حسام عرفات تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 51 إثر ضربة ركنية رفعها مصطفى عفروتو وحدثت لخبطة بين الدفاع والحارس وعادت الكرة على حدود منطقة الجزاء ليقابلها حسام عرفات بيمناه في المقص الأيسر للمرمى وتسير على الخط حتى تصطدم بالمدافع التريندادي وتتهواى داخل الشباك معلنة تقدم المصريين بالهدف الثاني.

وفرض المنتخب المصري سيطرته على مجريات اللقاء بعد الهدف وفي الدقيقة 59 استغل محمد طلعت كرة مرتدة من الحارس التريندادي صامويل من تسديدة لشهاب أحمد وتابعها طلعت داخل الشباك محرزاً الهدف الثالث.

وحاول الفريق التريندادي الدخول في أجواء المباراة بعد الهدف الثالث ولاحت للفريق فرصتين في منتهى الخطورة للاعب البديل جون ماكلينينز وتصدى لهما الحارس علي لطفي ببراعة.

ولاحت ثلاث فرص محققة لمحمد طلعت في الدقيقتين 78 و79 ولكنه لم يفلح فس استغلال أياً منها.

وفي الدقيقة 85 كام جون ماكلينينز تقليص الفارق بعد خطأ دفاعي متكرر من صلاح سليمان ولكن الكرة تصطدم بالقائم وتخرج خارج المرمى.

وينهي حسام عرفات مهرجان الأهدف في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع بتسديدة رائعة من على يمين منطقة الجزاء محرزاً الهدف الرابع لفريقه والثاني له لينتهي اللقاء بفوز عريض للفراعنة في أولى مبارياتهم في المونديال.


مبروك
لمصر

مبروك لمصر


مبروك
لمصر


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق