الاثنين، 8 نوفمبر، 2010

الفول المدمس


(طريقة الفول المدمس بالصور

طريقة تدميس الفول 0

يغسل الفول جيدا وينقع من الليل الى الصبح
أو يوضع في ماء ساخن لمدة ساعتين

لا حظي حجم الفول بعد النقع

(طريقة الفول المدمس بالصور

ثم يزال عنه هذا الماء ويوضع في الحلة أو قدرة الفول ( الدماسة)ويوضع على نار عالية في البداية ونتركة يغلي 3 دقائق تقريبا ثم نوطي النار ونغطي الحلة طبعا أو الدماسة و النار تكون هادية جدا

(طريقة الفول المدمس بالصور

إذا كان الفول من النوع الذي ينضج بسرعة إذن بعد 3 أو 4 ساعات سيكون في تمام النضج أما إذا كان من النوع الذي لا ينضج بسرعة إذن سيظل على النار لمدة 9 أو 10 ساعات, وإذا إحتاج ماء نغلي بعض الماء ونضعه عليه
ممكن إضافة ملعقة كبيرة من العدس الأصفر معه, وإذا إستخدمتي العدس يفضل ألا تضعيه من البدايه بل في منتصف مدة إستواء الفول لأن ذلك يساعد على إضافة لون جذاب للفول أكثر مما لو وضع من البداية

يؤكد دكتور مصطفى نوفل، أستاذ علوم الأغذية بجامعة الأزهر، هذا الرأي بقوله: «يعتقد البعض خطأ أن تناول الفول يؤثر سلبا على الحالة العقلية للإنسان، ويصيبه بنوع من الخمول والعكس صحيح. فقد أثبتت الدراسات الحديثة أن المخ يقوم بإرسال عدد كبير من المواد الكيميائية الحيوية للجسم، بعد تناوله، وهي ما يسمى بالموصلات العصبية تساعد على ظهور مشاعر السعادة والنشاط، لأن الجسم يحصل على تغذية متكاملة تضمن له كل ما يحتاجه، الأمر الذي ينعكس ايضا على مزاجه الذي يتحسن».
ويتابع الدكتور نوفل «من أكثر وأنجح هذه الموصلات العصبية (مادة السيروتونين) التي تنظم فترات النوم وتقلل من حالات القلق، إلى جانب مادة (استييل كولين) التي تساعد على تكوين الذاكرة والمحافظة على قوتها، ومادة (دوبامين وادرينالين) التي تعمل على التحكم في حالات التوتر والقلق.

ومن هنا تأتي أهمية طبق الفول المدمس الذي تتوافر فيه العناصر الثلاثة لضمان مساعدة الجسم على تكوين موصلات السعادة وتحقيق قوة الأداء والتقليل من سرعة الشعور بالإجهاد والتوتر».
ويؤكد نوفل أن تناول الفول المدمس مع الطحينة أو البيض يزيد من الأهمية الغذائية لهذه الوجبة وبخاصة لدى الأطفال الذين يبذلون مجهودا كبيرا في الدراسة واللعب.
ليس هذا فقط «بل ان تناول كوب من العصير بعد وجبة الفول يرفع من معدلات السعادة التي يشعر بها الإنسان مع هذه الوجبة، لأنه في هذا الحالة، يحصل على وجبة غذائية متكاملة، تولد لديه كمية عالية من الطاقة و تزيد من إحساسه بالانتعاش».


بين المصريين والفول عشق يعود تاريخه إلى آلاف السنين، واليوم نجدهم ينوعون ويتفننون فيه. فهناك الفول بالبيض والفول بالطماطم والصلصة، والفول باللحمة المفرومة، والفول بالسمن والثوم وغيرها إلى جانب الأطباق التي يدخل فيها الفول
ك مكون أساسي مثل الطعمية والفول النابت
والبصاره .. وهلم جرا


وبالهنا والشفا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق