الثلاثاء، 16 مارس، 2010

نبذة عن الشيخ محمد سيد طنطاوي



http://www.07777774.org/News_images/354538.jpg



ولد طنطاوي في 28 من اكتوبر/ تشرين الاول 1928 في قرية سليم الشرقية محافظة سوهاج.وهو حاصل على درجة الدكتوارة في تفسير القرآن والسنة من جامعة الازهر عام 1966. بتقدير ممتاز.



جامع الازهر

عمل كمدرس في كلية أصول الدين، ثم انتدب للتدريس في ليبيا لمدة 4 سنوات. بعد ذلك تعاقد للعمل كعميد لكلية الدراسات العليا بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، ثم تم تعينه مفتيا للديار المصرية في 28 أكتوبر 1986، وعين شيخا للأزهر عام 1996.
أهم الوظائف التي شغلها:
1960: إمام وخطيب ومدرس بوزارة الأوقاف.
1968: مدرس تفسير وحديث بكلية أصول الدين جامعة الأزهر.
1972: أستاذ مساعد بقسم التفسير بكلية أصول الدين بأسيوط.
1976: أستاذ بقسم التفسير بكلية أصول الدين بأسيوط.
1976: عميد كلية أصول الدين بأسيوط.
1984: أستاذ بقسم أصول الدين بكلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بالقاهرة.
1985: عميد كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنين بالقاهرة.
1986: مفتي جمهوري مصر العربية
1996: عين طنطاوي شيخا للأزهر بموجب قرار جمهوري.

ومحمد سيد طنطاوي هو الشيخ السابع والأربعين في ترتيب الشيوخ الذين تولوا رئاسة الأزهر حسب الترقيم الذي بدأ منذ عام 1690. ويعد الشيخ طنطاوي واحداً من أجل علماء الأزهر وأغزرهم علماً، خصوصاً في علم التفسير، وكان مجتهدا ومتفوقا طوال مشواره التعليمي، كما كان متميز أكاديمياً.
وتولى الكثير من المناصب القيادية في الأزهر الذي يعد المؤسسة السنية الأولى في العالم، وله تفاسير عديدة نشرت لكثير من سور القرآن. لكن هناك من اعتبر أن بعض مواقفه السياسة قد غاب عنها التوفيق، وأنها أثرت سلبا على الجانب الديني والعلمي في حياته.
2003: ففي 30 ديسمبر/كانون أول استقبل طنطاوي وزير الداخلية الفرنسي آنذاك نيكولا ساركوزي في الأزهر، وصرح بأنه من حق المسئولين الفرنسيين إصدار قانون يحظر ارتداء الحجاب في مدارسهم ومؤسساتهم الحكومية باعتباره شأنا داخليا فرنسيا.

2007: كما أثارت فتوى طنطاوي التي أصدرها في 8 أكتوبر/تشرين أول بالدعوة إلى "جلد صحفيين" نشروا أخبار حول صحة الرئيس المصري جدلا واسعا وانتقادات شديدة خاصة من جانب الإعلاميين الذين طالب بعضهم بعزله من منصبه.

2008: ففي 12 نوفمبر/تشرين ثان من عام تعرض مرة أخرى لنقد شديد بسبب مصافحته للرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز قي مؤتمر حوار الأديـان الذي نظمته الأمم المتحدة والسعودية بنيويورك .




رحم الله الشيخ و أسكنه فسيح جناته.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق