السبت، 9 أبريل، 2011

الخبيئة







كشف النقاب منذ عدة شهور قليلة عن واحد من أكبر كنوز العملات الرومانية على الاطلاق في بريطانيا عثر عليه باحث هاو عن الكنوز في حقل ببلدة سومرست بجنوب غرب انجلترا باستخدام جهاز لرصد المعادن।

وكانت الخبيئة التي تحوي نحو 52 الف عملة معظمها برونزية ترجع الى القرن الثالث بعد الميلاد مدفونة في وعاء فخاري ضخم محفوظ جيدا بالقرب من بلدة فروم. ولم يتم تقييمها بعد.


ويشعر خبراء الاثار بالاثارة بشأن هذا الاكتشاف لانهم يقولون انه يلقي بضوء جديد على زمن مضطرب عندما تعرضت بريطانيا في العصر الروماني لغزوات بربرية وأزمات اقتصادية وحروب أهلية.


وقال روجر بلاند رئيس الاثار المحمولة والكنوز بالمتحف البريطاني ان الكنز "يضم كمية ضخمة تحكي عن العملات وتاريخ تلك الفترة."


وقال ديفيد كريسب الذي عثر على الكنز انه كان محظوظا بعد ان اصدر جهاز رصد المعادن "اشارة غريبة".


وقال لراديو هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "وضعت يدي وسحبت بعض الطين وكان يوجد راديال وهو عملة رومانية برونزية صغيرة.


وقال ستيفن مينيت رئيس المتاحف بمجلس بلدي مقاطعة سومرست في بيان ان هذا الاكتشاف له "أهمية وطنية كبيرة".


وبعض هذه العملات مطبوع عليها صورة ماركوس اوريليوس كاروسيوس وهو قائد عسكري استولى على السلطة في اواخر القرن الثالث وأعلن نفسه امبراطورا على بريطانيا وشمال اوروبا الغربية.


وكان كاروسيوس الذي تولى الحكم في الفترة من 286 الى 293 بعد الميلاد و أول امبراطور يسك عملة في





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق