الخميس، 13 أكتوبر، 2011

الآستانة



أحد شوارع الآستانة عاصمة كازاخستان


أحد ميادين و شوارع الآستانة

والاستانه عاصمة كازخستان ..احد جمهوريات الاتحاد السوفيتي سابقآ.


والاستانة هي أيضا أستنبول أو أسطنبول
وكانت تعرف تاريخيًا بأسم بيزنطة و القسطنطينية والأستانة و إسلامبول



«ملكة الخيام» تحفة معمارية في عاصمة كازاخستان




تعد خيمة (خان شاطر) التي وصفت بأنها أكبر خيمة في العالم أحدث إضافة في الأفق لمستقبل أستانة عاصمة كازاخستان. ويصف الأتراك الذين بنوا الخيمة التي صممها المهندس المعماري البريطاني نورمان فوستر بأنها “ملكة الخيام”، إذ يوجد بداخلها شواطئ مغطاة وشلالات وحدائق نباتية وأيضاً دورات في لعبة الميني جولف.

وخان شاطر عبارة عن شبكة متداخلة من الكابلات تتدلى من سارية مائلة طولها 150 متراً تحمل سقفا بلاستيكياً شفافاً مقاوماً لدرجات الحرارة المتطرفة التي يتسم بها السهل المقامة عليه الخيمة. ويمكن أن تصل درجات الحرارة في فصل الشتاء إلى أقل من 35 درجة مئوية. وأستانة باللغة الكازاخية تعني “العاصمة”، وهي هدية الرئيس نور سلطان نزارباييف إلى شعب كازاخستان. فقد أمر بإنفاق أكثر من 12 مليار دولار على ما كان بلدة زراعية إبان الحقبة السوفيتية لتتحول إلى مقر العاصمة الجديدة لأكبر اقتصاد في آسيا الوسطى.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق